قوة التفكير والعقل الباطن وأهمية التفكير الإيجابي

قوة التفكير والعقل الباطن من السمات التي تجعلك دائما متقدم فى الحياة وسنوضح فيما يلي دور التفكير الإيجابي في تغيير مسار حياتك؛ فالتفكير واحدًا من العمليات المعقدة التي تقوم بها على مدار يومك لحل المشكلات التي تواجهك، وأما عن العقل الباطن فهو موضع تخزين الذكريات والأحداث المتكررة على مدار حياتك وهو مكان اللاوعي تخزن بداخله جميع الأحداث لتستعيدها مرة أخرى عندما تكون بحاجة إليها.

أهمية التفكير الإيجابي

التفكير هو إشغال العقل لحل مشكلة وهناك نوعان من التفكير الأول هو التفكير السلبي والآخر التفكير الايجابي، والتفكير الإيجابي يؤثر على حياتك بطرق مختلفة مثل:

  • يساعد التفكير الإيجابي على تقليل مستوى الضغط النفسي والتوتر الذي يتعرض إليه الشخص عند التفكير.
  • من خلال التفكير الإيجابي تستطيع حل مشاكلك اليومية بشكل سليم.
  • تنمية القدرات الإبداعية التي تساعد في حل المشاكل التي تعرض لك وتعتبر من سمات قوة التفكير والعقل الباطن .
  • يساعد في تغيير نمط التفكير المعتاد ويجعلك أكثر قدرة على الابتكار ونظرة مختلفة تجاه الأمور.
  • التفكير الإيجابي يحقق لك نجاحات متتالية نتيجة تغيير منظورك للأمور وطريقتك في تحقيق أهدافك ويعتبر من أهم ايجابيات قوة التفكير والعقل الباطن .

قوة التفكير والعقل الباطن

كيف أخاطب العقل الباطن

بعض الأشخاص يريدون مخاطبة العقل الباطن وتغيير بعض الأفكار والمعتقدات التي تسيطر عليه في سبيل تحسين حياتهم، ومن خلال هذه الطرق يمكنك التحدث مع عقلك الباطن وتغيير نمط تفكيره .

تخلص من الأفكار السلبية

عندما تفكر بشكل سلبي بشكل متكرر؛ فهذا قد يؤثر على انتاجيتك وحياتك وتتكون صورة لديك في عقلك الباطن بأن تفكر دومًا بهذا الشكل، ولكن عندما تدرب نفسك لفترة على التفكير الإيجابي يمكنك تغيير تصورات وأفكار عقلك.

الاعتماد على التخيل

التخيل من أكثر الأمور التي تتحكم في عقلك الباطن، ولذلك عليك الجلوس في مكان هاديء وصافي بمفردك، وفكر في تحقيق أهدافك وماذا يكون شعورك وقتها وماذا تفعل عندما تحقق ذلك، وبهذه الطريقة تتشكل صورة في العقل الباطن تعينك على تحقيق أهدافك.

الاستعانة بقانون الفكر المتساوي

يجب أن تفكر في الأشياء التي تريدها، ومارس ذلك مع عقلك بشكل متكرر فكلما فكرت في الفرح والنجاح، كلما كان اتجاهك وتفكيرك دومًا في هذا الاتجاه وتزداد لديك فرص القدرة على تحقيقه والوصول إليه.

أداء رياضات التأمل

من أكثر الأمور التي تجعلك على مقربة واتصال كبير بعقلك الباطن هي ممارسة بعض أنواع رياضات التأمل، حيث يمكنك الجلوس في مكان بعيد عن الصخب وارتدي ملابسك المفضلة ومارس رياضة التأمل لتصفية ذهنك وتتحكم في عقلك الباطن.

تنمية المهارات

من أهم طرق التحكم في عقلك الباطن والتي تظهر قوة التفكير والعقل الباطن هو تنمية ما لديك من مواهب ومهارات، فإذا كنت مبدعا في الرسم أو الموسيقى أو أي مهارة أخرى عليك تنميتها والقيام بها؛ فهذا الأمر يغذي عقلك الباطن ويزيد قدرته على الابداع والتفكير الايجابي.

اسأل عقلك الباطن

اصنع حوارًا ايجابيًا بين عقلك الواعي وعقلك الباطن واطرح عليه الأسئلة التي تبحث عن إجابة لها، وستتفاجيء أن عقلك الباطن يرد عليك بإجابات حكيمة ستكون هي الإجابة التي تنتظرها وهذا سيحفز عقلك الباطن على التفكير والتصرف بشكل صحيح ويظهر مدي قوة التفكير والعقل الباطن .

قوة التفكير والعقل الباطن وأسرار العقل الباطن

عقلك الباطن يتحكم في حياتك بطرق مختلفة، ولكي تتحكم في هذا العقل يجب أن تتعرف على بعض أسراره مثل:

  • قوة التفكير والعقل الباطن عبارة عن صندوق يحتفظ بالأسرار والذكريات والمواقف التي حدثت معك بشكل متكرر.
  • يتحكم العقل الباطن في العمليات الداخلية لأعضائك التي لا يمكنك التحكم فيها مثل حركة الأمعاء وضخ الدماء وغيرهم.
  • يمنح العقل الباطن لك القوة، ويقلل من الضغوطات والشعور السيء الذي يحدثه العقل الواعي أحياناً.
  • تظهر قوة التفكير والعقل الباطن في الليل أثناء النوم وتطغى على قوة العقل الواعي الذي لا يعمل خلال هذه الفترة.
  • من خلال عقلك الباطن تستطيع صنع عالمًا خاص بك فقط، مليء بالأحداث التي تريد تحقيقها حتى وإن كان ذلك لا يحدث في الواقع.
  • العقل الباطن هو المسؤول عن الأحلام التي تراها في منامك والتي تكون خلاصة عمليات التفكير التي قام بها عقلك الظاهر خلال اليوم السابق.

طرق برمجة العقل الباطن

نحتاج إلى برمجة العقل الباطن باستمرار ليساعدنا في تحقيق ما نريد، لأن العقل الباطن متأثر بالأحداث وتكرارها بشكل يومي لذلك إذا أردت أن تغير في العقل الباطن عليك التعامل معه بنفس الطريقة وهي التكرار.

والطرق التالية قد تساعدك في برمجة العقل الباطن:

العقل الباطن والتكرار

إذا كنت تريد من عقلك الباطن التفكير في شيء معين عليك تكرار تعريضه لهذا الأمر وذلك يحدث من خلال تكرار طرح الأسئلة المتعلقة بتلك المشكلة على مدار فترات متتالية، فمثلاً إذا كنت تريد التركيز على صحتك جرب أن تسأل بعض الأسئلة كل يوم مثل ما أهمية الصحة؟ لماذا يجب علي الاهتمام بصحتي؟ ما هي مخاطر إهمال الصحة؟ وكلما تكررت الأسئلة كلما كان العقل الباطن راغباً في توجيه اهتماماتك نحو الاهتمام بصحتك.

عدم طرح الأسئلة التعجيزية

الأسئلة تساعد في برمجة عقلك الباطن ولكن هناك أنماط معينة من الأسئلة وهي الأسئلة التعجيزية قد تسبب الاضرار بسلامة التفكير، فمثلاً لا يجب أن تسأل لماذا لا أكون أغنى رجل في العالم؟ كيف أصبح مشهورًا بدون مجهود؟ وهكذا فهذه الأسئلة تجعل العقل الباطن خائفًا غير قادر على إبداء إجابات واضحة حول مشكلة معينة.

طرح الأسئلة الايجابية

طرح الأسئلة الانعكاسية الإيجابية يكون أكثر تحفيزا للريط بين قوة التفكير والعقل الباطن ؛ فمثلاً عليك أن تسأل لماذا أنا من الأغنياء؟ فأنت قد تكون ليس من الأغنياء لكن هذا السؤال قد يجعلك تفكر بشكل إيجابي لتكون بالفعل كذلك أما إذا قلت لنفسك أنا من الأغنياء بدون صيغة السؤال فهذا قد يجعل عقلك يستهزأ منك وتقلل من تحفيزه.

عن Rsha

اترك تعليق

!-- Google Tag Manager (noscript) -->
%d مدونون معجبون بهذه: