7 طرق تساعدك على التعامل مع الشخص الغاضب

كم عدد الاشخاص الغاضبين الذين تقابلهم وتتعامل معهم كل يوم؟ اظن بلا شك أنك تقابل يومياً عدداً لا بأس به، فلو اردنا ان نصنف هذا العالم من من حيث الغضب والهدوء لقلنا ان العالم ينقسم لأناس غاضبة وأشخاص تحاول أن تقابل الغضب بغضب أكبر اما الذين نجحوا فى الإحتفاظ بهدوئهم فهم قلة، ويبدوا ان هذا العالم لن يصبح مكان يتمتع بالسلام فى الآونة القريبة، لكنن فلنحاول ان نمنح انفسنا فرصة للمحاولة.

فلنحاول ان ندير تجاربنا الذاتيه مع الاشخاص الغاضبون في محيطنا سواء فى العمل أو فى المنزل ونجد طريقاً يساعدنا على تخطي حريقهم الذى لا ينتهي التعامل مع الغضب يعد حجز زاوية في علاقات البشر والتعامل الجيد في هذه الأوقات لا غنى عنه في إقامة علاقات جيدة بيننا وبين الناس في محيطنا.

فى البدايه لابد أن نعرف أن طرق تعبير الناس عن الغضب تختلف من شخص لأخر فالبعض يغضب بالصراخ أو توجيه السب أو بإهانة الآخرين لذا هذه الطرق ستكون للتعامل مع الأشخاص الذين يعبرون عن غضبهم بطرق عدوانيه كالألفاظ أو الاهانة أو حتى التهديد.

اولاً:- اسال نفسك هل هذا الغضب له مبرر ام لا.

أحياناً يكون الغضب مبرراً تماماً وله اسبابه، لذا يكون من الحكمة أن تتفهم مشاعر الآخرين وتتفهم إحتياجهم عن التعبير عن الغضب فى هذا الموقف، ثم تتسائل ما هذا الدور الذى قمت به لاثارة غضب الذى امامك، ثم تفكر فى الحلول التى تُمكنك من تقليل حدة هذا الغضب أو تجد حلولاً مناسبة للموقف.. وهنا عليك أن تعرف أن وجود أسباب للغضب شيء منطقي ومبرر، لكن هناك طرق للتعبير عن الغضب ليست مفهومه وغير مبرره وعليك التفريق بين التعبيرين، فمثلا اذا قمت بسكب الماء على شخص فى حفل ما فمن المنطقي والطبيعي أن يغضب فهنا يوجد مبرر للغضب، لكن الغير منطقى أن يعبر عن غضبه بالصراخ او العنف اللفظى او الجسدى.

لذا حين تعالج هذا الأمر عليك ان توضح للشخص الذى امامك انك تُقدر اسباب غضبه وانك على استعداد لاصلاح الموقف لكنك ايضاً لا تقبل بصراخه فى وجهك او عداوته تجاهك لكنك مازلت اسف على تصرفك الغير مقصود.

ثانيا: عليك أن تبقى هادئاً أوعلى الأقل فى الخارج.

من اهم الأشياء التى عليك فعلها حين تواجه شخص في حالة غضب أن تبقى هادئا .. بمعنى أن تتجنب الصراخ به أو محاولة اسكاته بالصوت العالي، تصرف بهدوء، حافظ فى حديثك تجاهه على الهدوء وأن تتكلم ببطء ومباشرة وأن تصل وجهة نظرك اليه بطريقه هادئة، بذلك أنت تضع حائلاً نحو تصاعد الموقف لمرحله العنف، وقتها سيحاول الشخص الغاضب أن يجاريك فى هدوئك ونبرة صوتك المنخفضة لان الناس تميل دائماً إلى محاكاة الشخص الذى أمامها.

ثالثا:- عليك تجنب الاخطاء الشخصية.

إذا أردت أن تُشعل الشخص الغاضب امامك اكثر واكثر ما عليك الا ان تصرخ بوجه أو تواجهه باخطاءه، فأنت بذلك تضمن اشتعال الحريق للأبد، فحاول أن لا تجعل الأمور اكثر سوءاً ، فمثلاً بدلاً من أن تقول له “انت دائماً تصرخ بوجههى وعليك الا تفعل ذلك” حاول ان تقول له “حاول ان تتحلى بالصبر واهدأ”، لا تحاول إعطاء الاوامر وحين يأتى الوقت المناسب وضح له سلوكه الخاطىء معك.

رابعاً:- عليك معرفة الوقت المناسب للإنسحاب.

وقت مواجهة شخص غاضب عليك أن تمتلك الحدس المناسب الذى يقول لك ان فى هذه اللحظة عليك الإنسحاب، لأن بقائك سيزيد من حدة صراخه، اعطى له فرصة للصمت وقل “علينا ان نتحدث فى وقت لاحق” او قل “انا اسف فلنتحدث لاحقاً” وابتعد وانسحب.

خامساً:- عليك أن تبقى آمناً.

عليك أن تتأكد انك آمن أو تقف على مسافة آمنة، فبعض الأشخاص يتحول غضبهم إلى عدوانية تجاهك، لذا إذا شعرت بعدم الأمان من الشخص المواجه لك ابتعد عنه او تأكد انك لن تكون بمفردك خلال المواجهه الغاضبة ، وان وجدت ان الخروج أفضل فانسحب فوراً.

سادساً:- انتبه جيداً للغة جسدك وحركاته تجاه الشخص الغاضب.

اعتمد على لغة الجسد في إرسال إشارات إيجابية للشخص الغاضب، فمثلاً حافظعلى تواصل العين ولا تقوم بحركات سلبية مثل وضع ساق على ساق أو غلق اليدين بل اتركهما مفتوحتين وكأنك تقابله بصدر رحب فهذا له عامل في تخفيف التوتر بشكل تلقائي.

سابعاً:- خذ نفساً عميقاً

المواقف العصبية، كأن يكون شخصًا غاضبًا علينا، يمكن أن تثير ردود “شد وجذب” تزيد من سرعة خفقان قلبك وتجعل تنفسك سريعًا وضحلًا، كما ترسل هرمونات التوتر لتتدفق في بدنك, واجه هذا الأمر بالتنفس العميق ليساعدك على البقاء هادئًا. تذكر أن وجود شخصين غاضبين يجعل الموقف أسوأ مرتين.

عن Omnia alhefnawy

!-- Google Tag Manager (noscript) -->
%d مدونون معجبون بهذه: