كيف يمكن التعامل مع الشخص العصبي بصورة سليمة؟

لماذا قد اضطر إلى التعامل مع الشخص العصبي؟

وذلك بحكم أنّ الإنسان هو أهم كائن اجتماعي لذا فهو يحتاج الآخرين ويسعى نحو التواصل معهم، فإنّه يتعامل مع عدد كبير من الشخصيات المختلفة في حياته اليومية، إلّا أنّ بعض الشخصيات قد تترك انطباعاً سيّئاً من شأنه أن يقلب يوماً جيداً لدية إلى سيّئ في لحظات، وإحدى هذه الشخصيات الهامة هو الشخص العصبي، وهو الشخص الذي يستفز بسرعة من أبسط المواقف كما ويبدأ أيضا بإبداء رد فعل سلبي تجاه الأشخاص حوله، وقد يشتمل رد فعله على الصراخ بصوت مرتفع وأيضا مع احمرار الوجه وقد يصل الأمر إلى الشتم والسخرية وإلقاء ما يجده أمامه أحيانا حوله دون مراعاة لشعور الآخرين أو مواقفهم المختلفة.

لذا كيف يمكن أن تتصرف إذا ما واجهتك هذه الشخصية؟

 

  • حيث يجب أن تيقن أنه ليس ضدك وإنّما هو يشعر بالضغط من عمله أو حياته أو موقف قد يكون تعرض له، وقد تراكم شعوره بالضغط إلى اللحظة التي كنتما تتناقشان فيها أو كنت تطلب منه نصيحة أو رأي مختلف. ممّا قد يؤدّى إلى انفجاره في تلك اللحظ.
  • وقد يكون يشعر بالفراغ، أو الخوف، أو النقص العاطفي أيضا، أو الشخصي، أو نقص بالإنجاز وكل هذا مما أدّى إلى شعوره بقلّة حيلته لذلك ظهرت عصبيته عليك، أي كما يقولون “أنت كنت في المكان الخاطئ في الزمان الخاطئ”. لذا لا تنجرف نحو الرد المعاكس؛ خصوصا عند الرد بالصراخ أو الشتيمة فهذا لن يوصلك إلى أي مكان ولن يقربك لتهدئته أو إيجاد حل للمشكلة. لذا فإن الصمت يوصف بأنّه أفضل هذه الأسلحة في هذه الحالة، وهو ليس نقطة ضعف آبدا.
  • وحاول أيضا أن تفكر بشكل عقلاني وأن تجيب بشكل ذكي جدا خال من المشاعر السلبية، بحيث تدفع الشخص العصبي جدا إلى التفكير واستخدام نبرة صوت منخفضة وتغيير أسلوبه في النقاش. أيضا لا تهاجم ولا تدافع، وعبر عن تفهمك للموقف بصورة جدية، كذلك أيضا  عبر عن تعاطفك معه، حيث يساعد في ذلك أيضاً استخدام نبرة صوت متوسطة ومتفهمة أيضا  كن مراعيا بالتزام الحياد في التعامل، وأيضا  حاول أن لا تغادر المكان وأن لا تدير ظهرك له وتعامل مع الموقف بتفهم كبير.
  • وأيضا  اسع نحو مناقشة الموضوع الذي يستفزه بحيث تصل إلى لب الموضوع الذي قد يزعجه ويشعره بالحنق والغضب، كذلك اتّجه نحو اقتراح حلول مختلفة وطرق للتعامل مع المشكلة الأساسية، كما يمكنك أيضا  أن تقترح معه أساليب وطرق لتعديل أسلوبه في التعامل اليومي مع ما قد يسبّب له الضغط والغضب بحيث يتعامل بشكل أفضل مع من حوله ومع المواقف بشكل أفضل. بهذا تستطيع أن تتعامل مع الشخص العصبي في المواقف اليومية المختلفة التي قد تواجهك بنفسية جيدة تؤثر على من حولك نحو الأفضل ودون أن تفسد يومك إطلاقا.

لماذا يجب أن تتخلص من عصبيتك؟

 

  • من المهم جدا أن يعمل الشخص على التخلص من العصبية بصورة كبيره نظرا لأنها قد تسبب له الكثير من المشاكل المختلفة في حياته ومع أصدقائه وفى العمل الخاص به بصورة كبيره جدا. حيث أن لها الكثير من السلبيات التي تدمر حياه الشخص حرفيا.
  • لان العصبية قد تفقده وظيفته ومنصبة نظرا لأنه لا يعرف كيف يتصرف في المواقف المختلفة بصورة كبيرة. ويفقد أعصابة بصورة كبيرة مما يجعل الكثيرين يتخلوا عنه ويتجنبوا التعامل معه في اى موقف كان.

 

عن Ibrahim Ahady

شاهد أيضاً

ارق

كيف يؤثر النوم على صحتك العقلية؟

يعرف الأرق وفقاً للأكاديمية الأمريكية لطب النوم على أنه” صعوبة مستمرة في بدء النوم أو …

اترك تعليق

!-- Google Tag Manager (noscript) -->
%d مدونون معجبون بهذه: